حكاية القميص “الملعون” الذي تحول إلى رمز في إيطاليا

“عندما لعبت بالفريق الأول في لاتسيو وجدت أن القميص رقم 13 غير مرغوب فيه ويهرب الجميع منه.. فاضطررت إلى ارتداءه” .. هكذا تحدث أليساندرو نيستا عن بداية علاقته بالرقم الذي ارتبط به حتى موعد اعتزاله.

13.. الرقم الذي وصف بـ “الملعون” في أغلب دول أوروبا، لا يحب أن يرتبط به البعض بنسبة كبيرة وفي إيطاليا أيضا، حتى وأنه وصل إلى عالمنا العربي.

علماء النفس أرجعوا الخوف من هذا الرقم بأنه مرض اسمه “الرهاب من الرقم 13″، وأحيانا يرتبط بالخوف من يوم الجمعة عندما يصادف يوم 13.

رجع البعض تاريخ الخوف من هذا الرقم إلى أسطورة في روما القديمة تحكي أن الرقم 13 هو رقم الشيطان، القصة ليس لها أي دلائل تاريخية، ولكنها منتشرة بشدة.

ماتيا كالدارا، آخر صفقات نادي يوفنتوس الإيطالي الذي انضم من أتالانتا استعدادا للموسم الجديد، في موسم انتقالات يبدو تاريخيا بالنسبة للسيدة العجوز.. المدافع الجديد اختار القميص رقم 13

“اخترت هذا الرقم لأني أحب أليساندرو نيستا، أريد أن أصبح مثله، فقد كان مثلي الأعلى دائما”. كانت هذه إجابته على سؤاله عن سر اختيار هذا الرقم.

يبدو أن الصحفي الذي وجه إليه هذا السؤال توقع أن يتحدث لاعب يوفنتوس الجديد عن أسطورة في فريق منافس، وربما يعرف جيدا كيف كان هذا الرقم يؤرق النجوم في الماضي.

ميلان.. ورقم متنقل

بخلاف نيستا، هل تتذكر نجم في الروسونيري اشتهر بارتداءه لهذا الرقم؟ الإجابة ليست سهلة

منذ مطلع الثمانينيات وحتى عام 2000، صادف أن كثير ممن ارتدوا هذا القميص في ميلان، رحلوا في الموسم التالي أو تمت إعارتهم.

تتويج جابريلي أوريالي والذي كان يرتدي القميص رقم 13 بلقب كأس العالم مع المنتخب الإيطالي لم يكن كافيا لاقناع لاعبي ميلان أن كل هذه الهواجس مجرد خرافات.

رغبة لاعبي ميلان بالابتعاد عن هذا القميص كانت واضحة، وظل يتنقل بين 20 لاعبا منذ عام 1980 وحتى 1995، على الرغم من استمرار أندريا جالي بهذا القميص لـ4 مواسم. فهو العقلاني الوحيد الذي نجى من هذا الهاجس.

المفارقة أن فرانشيسكو كوكو ارتدى هذا الرقم عام 1995، ولكنه خرج للإعارة بعد موسمين فقط إلى ثلاثة أندية بشكل متتالي قبل أن يرحل بشكل نهائي إلى إنتر ميلان وقرر تغيير رقمه.

بعد الهواجس التي أصابت لاعبي ميلان كل هذه السنوات جاء نيستا ليهدمها كلها.

“ارتديت الرقم 13 لأنني أريد أن أكون مثل النجم الأسطوري نيستا”. كانت هذه كلمات أليسيو رومانيولي الذي اختار هذا الرقم وقت انضمامه لميلان اقتداءا بالمدافع الأسطوري.. تماما كما فعل كالدارا.

يوفنتوس.. واختفاء الرقم

بعد رحيل مارك لوليانو صحب الرقم 13 عن يوفنتوس، لم يظهر هذا الرقم على قميص أي لاعب في الموسم الذي تلاه، ولكن بعدها ارتدى البعض هذا القميص.

إيمانويلو بيلاردي.. أليكس مانينجر . حارسي مرمى يوفنتوس.

أن يكون الثنائي على مقاعد البدلاء في فريق يمتلك جيانلويجي بوفون فلا نحاج للتفكير في أن الرقم 13 هو سبب فشلهما في محطتهم بالسيدة العجوز.

في عام 2013 انتقل بيلوزو إلى يوفنتوس وحمل الرقم 13 ورحل سريعا، ومنذ حينها وحتى الآن كان هذا القميص غير مرغوب فيه من لاعبي الفريق المنضمين حديثا، ولم يتواجد هذا الرقم في السنوات الخمسة الماضية.. حتى أتى كالدارا.

ظل اللاعبون في إيطاليا يحاولون الهروب من هذا الرقم، إلا أن ظل أصبح الرقم 13 هو هدف المدافعين، رومانيولي ومن بعده كالدارا.

بث مباشر - يلا ناو بث مباشر - يلا ناو - كورة - مباريات اليوم - بث مباشر الان - موقع يلا ناو - يلا شوت - yalla now

اترك تعليق