إحصائية توضح تأثير كوستا المخيف على نتائج أتلتيكو

عاد دييجو كوستا إلى واجهة الأحداث فيالدوري الإسباني خلال المباراة الأولى له بقميص أتلتيكو مدريد منذ عام 2014 ، حيث سجل المهاجم المشاكس هدفاً قبل أن يتم طرده نتيجة الاحتفال المبالغ به مع الجماهير.

صحيفة أس الإسبانية نشرت تقريراً توضح من خلاله مدى تأثير كوستا المخيف والهائل على نتائج أتلتيكو مدريد، حيث يحقق فريقه الانتصار كلما وجد الطريق نحو الشباك.

أتلتيكو مدريد يحقق الانتصارات كلما سجل كوستا الأهداف بنسبة 94.4 % ، حيث استطاع تسجيل الأهداف في 50 مباراة من أصل 53 مباراة خاضها بقميص أتلتيكو منذ موسم 12\2013.

وكان موسم 13\2014 هو الأفضل بالنسبة لدييجو كوستا في هذا الجانب، حيث سجل 36 هدف في 29 مباراة، واستطاع فريقه تحقيق 29 انتصار من خلالها.

وتعد الإحصائية ملفتة أيضاً كون آخر 36 مباراة سجل فيها المهاجم الأهداف استطاع أتلتيكو تحقيق 36 انتصار، وبالتحديد منذ مارس 2013.

اترك تعليق